هل عرضت روسيا على أمريكا التعاون لإنتاج لقاح ضد "كورونا"؟

هل عرضت روسيا على أمريكا التعاون لإنتاج لقاح ضد "كورونا"؟
الجمعة, 14. أغسطس 2020 - 14:47

يتسارع السباق بين الدول الكبرى من روسيا إلى الولايات المتحدة لتطوير لقاح لفيروس كورونا المستجد، خاصة بعد التشكيك الأميركي باللقاح الروسي الذي أعلن عنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء الماضي.

ففي الوقت الذي كشفت فيه شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأميركية أن روسيا عرضت على الولايات المتحدة "تعاونا غير مسبوق" في مجال تطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد، لكن عرضها قوبل بالرفض، نفت روسيا رسميا، اليوم الجمعة ، أنها عرضت على الولايات المتحدة الأمريكية التعاون في تطوير لقاح ضد كورونا .

وقال أليكسي كوزنتسوف، نائب وزير الصحة الروسي، إن وزارة الصحة الروسية، لم ترسل أي مقترحات رسمية إلى الولايات المتحدة، للتعاون في تطوير مشترك للقاح ضد وباء "كوفيد-19 ".

وشدد المسؤول الروسي على أن "سوق الولايات المتحدة مغلقة حاليا" أمام الإنجازات الطبية الروسية.

وفي وقت سابق، أفادت شبكة "سي إن إن"، نقلا عن مسؤولين روس لم تثر أسماءهم ، أن موسكو عرضت على واشنطن، مساعدتها في تطوير لقاح ضد وباء "كوفيد -19" ، ووفقا للمعنيين ، فقد عرض الجانب الروسي على الإدارة الأمريكية، تنفيذ "تعاون غير مسبوق، بسرعة فائقة جدا" بهدف تسريع عملية تطوير اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد.

وأكد هؤلاء، أن روسيا منفتحة على تبادل المعلومات حول اللقاح، الأمر الذي سيسمح لشركات الأدوية الأمريكية بإنتاج اللقاح الروسي في الولايات المتحدة.

ونقلت القناة الأمريكية، عن موظف روسي مسؤول رفيع المستوى قوله: "هناك شعوعام بعدم الثقة من الجانب الأمريكي تجاه روسيا، ونعتقد أن الجانب الأمريكي يرفض قبول التكنولوجيات الروسية، بما في ذلك اللقاحات والاختبارات والعلاج، بسبب عدم الثقة هذا".

وحث المسؤول الروسي، الولايات المتحدة على التفكير بجدية في قبول اللقاح الروسي، لأنه يمكن أن ينقذ حياة الأمريكيين.

وقال "إذا تبين أن لقاحنا هو الأكثر فاعلية، فستظهر تساؤلات حول سبب عدم قيام الولايات المتحدة في استخدام هذا الخيار الطبي ".

ومن جانبهم ،قال مسؤولون أمريكيون لقناة "سي إن إن "، إن "اللقاح الروسي يعتبر في الولايات المتحدة متخلفا، لدرجة أنه لم يثر الاهتمام الجدي بتاتا".

التعليقات

أضف تعليقك