"كورونا".. البروفيسور عزوزي يبين "الصفات المشتركة" بين حالات الإصابة المتواجدة بأقسام الإنعاش

"كورونا".. البروفيسور عزوزي يبين "الصفات المشتركة" بين حالات الإصابة  المتواجدة بأقسام الإنعاش
الأربعاء, 23. سبتمبر 2020 - 13:17

أكد عبد الرحيم عزوزي، رئيس قسم الانعاش بالمستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط، أن قسم الانعاش الذي يرأسه تعامل مع قرابة 200 مريض بفيروس "كورونا" خلال الفترة الماضية، موضحا أن المشترك بين هؤلاء المرضى، أنهم في الغالب من كبار السن أو من ذوي الأمراض المزمنة، أو من مرضى السمنة المرضية وخاصة المقرونة بالسكري وارتفاع ضغط الدم.

وعبر عزوزي، خلال نافذة تحليلية على قناة "ميدي 1 تي في"، مساء أمس الثلاثاء، عن أسفه لقلة الأطر الطبية بأقسام الانعاش في المغرب، مؤكدا أن عددهم، سواء في القطاع العام أو الخاص، لا يتجاوز 400 طبيب، مشيرا إلى الثقل الكبير الذي يوضع على أطباء القطاع العام.

وقال المتحدث ذاته، إن الحالات الحرجة ببلادنا بسبب الفيروس هي حوالي 2 بالمائة أو أقل، لكن، يستدرك عزوزي، هناك حوالي 5 بالمائة من الحالات يمكن أن تصبح حرجة في بضع أيام بسبب نقص الأكسجين في الدم.

وذكر أن هذا النقص لا يظهر بصورة واضحة، بل يبدو المريض في حالة شبه عادية، قبل أن يتطور الوضع سريعا ويصل إلى مرحلة الانعاش، معتبرا أن معالجة هذا النقص سيمكن من تلافي وصول نسبة كبيرة من المرضى إلى المرحلة الحرجة أو الخطرة.

"نحن في طريق تصبح فيه مواردنا الصحية مستنزفة"، يقول عزوزي، موضحا أن المغرب يعاني من نقص كبير جدا في الموارد البشرية، الطبية وشبه طبية، داعيا إلى معالجة هذا النقص بشكل عاجل.

التعليقات

أضف تعليقك