العمراني يرد على الادعاءات الباطلة لجريدة "الصباح"

العمراني يرد على الادعاءات الباطلة لجريدة "الصباح"
الأربعاء, 30. سبتمبر 2020 - 21:23

توصل pjd.ma بتصريح من النائب الأول لحزب العدالة والتنمية سليمان العمراني، يفند ما نشرته جريدة ''الصباح'' من ادعاءات باطلة في مقال بعنوان "وزير الداخلية يصفع بيجيدي" بعددها الصادر اليوم الأربعاء 30 شتنبر 2020.

وفي يلي نص التصريح كاملا:

نشرت جريدة ''الصباح'' في عددها الصادر اليوم الأربعاء 30 شتنبر 2020، مقالا بعنوان" وزير الداخلية يصفع بيجيدي"، ادعى فيه كاتبه أن وزير الداخلية وجه "صفعة إلى قيادة العدالة والتنمية بعدما اقتنع بمطالب زعماء باقي الأحزاب السياسية، الذين التمسوا في مذكراتهم بإحداث تغيير جوهري في قوانين الانتخابات، بتوسيع حالات التنافي، عبر منع الجمع بين المهام الانتدابية، ومراكمة التعويضات المالية". وزاد أن "بعض قيادة الحزب في الصف الأول الذين تحدثوا إلى الصحافيين، وضعوا الوزير في ''الجيب'' وسيؤشر على كل مقترحاتهم الواردة في مذكرتهم حول الانتخابات".

   وتنويرا للرأي العام، نؤكد ما يلي:

•        أن الذي طُرِحَ في اجتماع السادة الأمناء العامين لأحزاب الأغلبية مع السيد وزير الداخلية يوم 10 شتنبر هو اقتراح إقرار التنافي بين عضوية البرلمان وعضوية مكاتب مجالس الجماعات الترابية، وهو المقترح الذي لم يُبْدِ بشأنه مُمَثِّلا حزب العدالة والتنمية أي موقف نهائي في الاجتماع المذكور، لكن تبين لاحقا في اجتماع السادة الأمناء العامين للأحزاب الثمانية مع السيد رئيس الحكومة أن الأمر يتعلق بالتنافي بين عضوية البرلمان ومهمة عمداء المدن الكبرى الست المشمولة بنظام وحدة المدينة (الدار البيضاء والرباط وسلا وفاس وطنجة ومراكش)، وهو ما أيده حزب العدالة والتنمية، بل يمكن الذهاب إلى اعتماد التنافي أيضا مع رؤساء المدن السبع الكبرى الأخرى (وجدة ومكناس وتطوان والقنيطرة وتمارة وآسفي وأكادير) وهو التوجه الذي تبلور في الاجتماع الثاني للأمناء العامين للأحزاب السياسية؛

•        أما ادعاء كاتب المقال أن بعض قيادات الصف الأول في الحزب "وضعوا الوزير في الجيب"، فقول باطل ومنكر ومسيئ ولا يتصور لأي قيادي في الحزب أي يتحدث به لأنه ليس من أخلاقنا ولا من شيمنا ولا من طبْعِنا، فنحن نتعامل مع كل المسؤولين العموميين بالتقدير والاحترام اللازميْن بصرف النظر عن الاختلاف الذي يمكن أن يكون بين الطرفين؛

•        إن ما ورد في مذكرة الحزب حول الانتخابات هي مقترحات أسهمنا بها إلى جانب باقي الأحزاب السياسية لإغناء المنظومة الانتخابية التشريعية والقانونية، ومآلها تحدده المشاورات بين هذه الأحزاب السياسية وليس شيئا آخر.    

 

النائب الأول للأمين العام

سليمان العمراني

التعليقات

أضف تعليقك