مودن تسجل غياب العدالة المجالية في توزيع الدعم على الفنانين بالأقاليم الجنوبية

مودن تسجل غياب العدالة المجالية في توزيع الدعم على الفنانين بالأقاليم الجنوبية
الخميس, 22. أكتوبر 2020 - 17:17
عبد النبي اعنيكر

سجلت منينة مودن، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، غياب العدالة المجالية في توزيع الدعم على الفنانين، مُلفتة إلى أن فناني الجهات الجنوبية الثلاث مجتمعة لم يستفيدوا في المجال الموسيقي إلا بخمسة مشاريع فنية.

وأوضحت مودن، أن نسبة الدعم الذي خصصته وزارة الثقافة والشباب والرياضة لكل موسيقيي جنوب المملكة لا يتجاوز نسبة 1 في المائة من مجموع الاعتماد المخصص لدعم الفنانين الموسيقيين، رغم أن عدد المشاريع المقدمة تفوق 300 مشروع وعدد الحاملين لبطاقة فنان يناهز 400 فنان.

وأضافت مودن، التي كانت تتحدث في اجتماع لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب بحضور وزير الثقافة والشباب والرياضة، أمس الأربعاء 21 أكتوبر الجاري، لمناقشة الدعم الاستثنائي للقطاع الفني، أن موضوع دعم الفنانين عموما يطرح عددا من التساؤلات بخصوص تشكيلة لجن الانتقاء التي من المفروض أن تضمن احترام  التعددية الفنية التي تزخر بها بلادنا، وبالتالي تمكين أعضائها من فهم مختلف مضامين المشاريع المقدمة.

ودعت في هذا الصدد، إلى المعالجة الفورية لهذه الاختلالات التي أثارت سخط  عدد كبير من الفنانين المغاربة الذين يعيشون تحت وطأة مجموعة من المشاكل النفسية والمادية، مطالبة بالكشف عن المعايير المعتمدة في تحديد عملية توزيع الدعم الذي خصصته وزارة الثقافة والشباب والرياضة للفنانين وطريقة انتقاء المستفيدين منه.

كما طالبت عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، بتوضيح  حيثيات  برنامج الدعم الموجه للفنانين لاسيما ما يتعلق بالمعايير التي تم تبنيها في توزيعه للتخفيف من الأضرار الناجمة عن جائحة "كورونا"، والتي أخلت بمعايير الحكامة والنجاعة والعدالة المجالية.

وأشارت مودن، إلى أن عملية توزيع الدعم شابتها العديد من الاختلالات التي دفعت بالمعنيين وعموم المهتمين إلى التشكيك في مصداقية اللوائح التي تم نشرها من قبل الوزارة المعنية والمساطر المعتمدة من لدنها، والتي أثارت نقاشا مجتمعيا واسعا بين مؤيد ومندد حتى من داخل الجسم الفني ذاته.

التعليقات

أضف تعليقك