"مصباح" جهة الرباط يدعو للتسجيل في اللوائح الانتخابية ويجدد تضامنه مع حامي الدين

"مصباح" جهة الرباط يدعو للتسجيل في اللوائح الانتخابية ويجدد تضامنه مع حامي الدين
الثلاثاء, 1. ديسمبر 2020 - 15:41

دعا المجلس الجهوي، لحزب العدالة والتنمية، بجهة الرباط سلا القنيطرة، عموم المواطنين بالجهة إلى التسجيل في اللوائح الانتخابية المفتوحة إلى غاية 31 دجنبر 2020، وذلك حتى يتمكنوا من المشاركة في الاستحقاقات المقبلة، وممارسة واجبات وحقوق المواطنة المرتبطة خصوصا بالحق في اختيار ممثليهم في الهيئات المنتخبة.

وطالب المجلس الجهوي، في بيان أصدره عقب انعقاد دورته العادية نهاية الأسبوع الماضي، بالعمل على الإسهام في الارتقاء بمسار الخيار الديمقراطي لبلادنا وصيانته، موجها في السياق ذاته، "نفس النداء إلى المهنيين للتسجيل في الغرف المهنية المعنية حتى يتمكنوا من اختيار من يمثلهم داخل غرفهم المهنية".

وفي سياق متصل، دعا المصدر ذاته، جميع الفاعلين السياسيين وكافة المعنيين بالقرار العمومي للإسهام الجماعي في تعزيز ثقة المواطنين بالعمل السياسي والترفع عن بعض الحسابات الصغيرة والضيقة التي تمس بمقتضيات الخيار الديمقراطي الذي اعتمدته بلادنا، بنص الدستور، ثابتا من ثوابت المملكة.

 وشدد المجلس الجهوي، على ضرورة توفير المناخ القانوني والسياسي والحقوقي المناسب لتنظيم انتخابات حرة ونزيهة بالشكل الذي يحقق الارتقاء بالمسار الديمقراطي لبلادنا ويوفر شروط التنافس السياسي الشريف، ويساهم في إخراج مؤسسات انتدابية قوية مؤهلة لتدبير شؤون البلاد ومعالجة التداعيات الاجتماعية والاقتصادية والنفسية والصحية لجائحة كورونا.

وعلى صعيد آخر، جدد المجلس الجهوي تأكيده، دون كلل، على التضامن المطلق مع الأخ عبد العلي حامي الدين، الكاتب الجهوي والمستشار البرلماني للحزب، ضد المتابعة الظالمة والغريبة التي ما يزال يتعرض لأطوارها، معبرا عن أمله في أن "يوقف عقلاء بلادنا هذا الشكل غير المسبوق من العبث المسيء لصورة وسمعة البلد."

ودعا المجلس الجهوي، مناضلي الحزب ومختلف هيئاته المجالية والموازية لمضاعفة الجهود وتجسيد الوعي الحقيقي بتحديات ومستلزمات المرحلة الحالية، وما تفرضه من تعبئة داخلية قوية، ومن تنزيل فعال للبرامج المحلية والإقليمية المرتبطة خصوصا بوظائف التكوين والتأطير والتوعية.

وطالب المجلس، بالحرص على شحذ الهمم ورفع منسوب التضحية والنضالية وتكريس المزيد من القرب والتواصل والإنصات للمواطنين، مسجلا في السياق ذاته،  قلقه من الشكايات الكيدية التي تقدم في حق عدد من مسؤولي الحزب ومناضليه بهدف ترهيبهم، ويدعو إلى تجاوز هذه الأساليب المرفوضة في العمل السياسي.

وبمناسبة "اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني"، أكد المجلس الجهوي لـ"مصباح" جهة الرباط، على موقف الحزب المتشبث بالثوابت المغربية بشأن القضية الفلسطينية والتعبير عن الرفض والاستنكار المطلقين لكل الخطوات التطبيعية مع الكيان الصهيوني الغاصب، مع الاستعداد الدائم للدفاع عن الحقوق الفلسطينية الثابتة وفي مقدمتها تخليص فلسطين والقدس الشريف من الاحتلال الصهيوني الغاشم.

التعليقات

أضف تعليقك