"حماس" تُحذر الاحتلال من تنفيذ مخططاته المجرمة بحق القدس والأقصى

"حماس" تُحذر الاحتلال من تنفيذ مخططاته المجرمة بحق القدس والأقصى
الاثنين, 11. يناير 2021 - 11:20

حذرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"‏، الاحتلال الإسرائيلي، من الإقدام على تنفيذ مخططاته المجرمة بحق القدس والأقصى، ومحاولات "تفكيك مسجد قبة الصخرة "، لبناء الهيكل الصهيوني المزعوم مكانه، متجاهلا غضبة الجماهير المؤمنة بحقها العقائدي الإسلامي والتاريخي في القدس والأقصى، والأمة بأسرها، والأحرار في هذا العالم.

وأكدت حركة "حماس" في بيان لها، يوم الأحد 10 يناير الجاري، أن المسجد الأقصى بكافة مصلياته، وساحاته، ومسجد قبة الصخرة، إسلامي مقدس وحق للمسلمين وحدهم، ولا يحق لأحد –كائنا من كان – المساس به بأي طريقة كانت، وتحت أي ظرف من الظروف.

وبعد أن شددت على أن محاولات المستوطنين المستمرة، بغطاء من الاحتلال تغيير الوضع الديني والتاريخي والجغرافي للمسجد الأقصى "ستبوء بالفشل"، قالت "سندافع عن مسجدنا الأقصى أولى القبلتين بكل ما أوتينا من قوة ومهما كلفنا من تضحيات، فللأقصى رجال يدافعون عنه بالغالي والنفيس والقلوب والأرواح".

هذا ودعت "حماس"، أبناء الشعب الفلسطيني إلى تعزيز تواجدهم ورباطهم في المسجد الأقصى المبارك مطالبة السلطة الفلسطينية بدعم أهل القدس بكل الوسائل، ورفدهم بكل أسباب الصمود والمقاومة.

كما دعت الأمة العربية والاسلامية، أن تقف موقف العزة والكرامة، لأقصاها، واعادة الاعتبار لقضية فلسطين والأقصى، باعتبارها القضية الأولى والأساس لهم، والدفاع عنها بكل ما أوتيت من قوة، وأن تتوحد في خندق الدفاع عن القدس والأقصى.

التعليقات

أضف تعليقك