العثماني: لدينا من الحماس والفاعلية والجرأة ما يمكننا من الفوز بالانتخابات

العثماني: لدينا من الحماس والفاعلية والجرأة ما يمكننا من الفوز بالانتخابات
الجمعة, 7. مايو 2021 - 17:17

قال الدكتور سعد الدين العثماني الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إن "لدينا من الحماس والفاعلية والجرأة ما يمكننا من الفوز بالانتخابات"، مؤكدا أن إلغاء العتبة أخطر من القاسم الانتخابي، لأنه سيؤدي الى البلقنة خاصة في الجماعات.

وشدد العثماني، في كلمة له خلال لقاء اللجنة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة الرباط سلا القنيطرة، اليوم الجمعة 7 ماي 2021، على أن القاسم الانتخابي بناء على عدد المسجلين تعديل شاذ وغير ديمقراطي، وأضاف "أننا سنرجع الى ما قبل 20 سنة في مجال القوانين الانتخابية وموقفنا ما يزال ثابتا رغم قرار المحكمة الدستورية".

وأبرز العثماني، أن حزب العدالة والتنمية، أمام امتحان والامتحانات لا تخيف الحزب، "وواجهنا في الماضي ما هو أكبر"، مردفا إن لدينا من الحماس والفاعلية والجرأة ما يمكننا من خوض التحدي ومواجهة العوائق، مشيرا إلى هناك ازديادا للحملات ضد الحزب، وأصبح العنوان الابرز للإعداد للانتخابات هو مواجهة هذه الحملات.

ودعا العثماني، إلى بعث النضالية من جديد في صفوف أعضاء الحزب "بغض النظر عن الظروف الموضوعية التي وجدت لنتحداها"، مبينا أن بعث النضالية من جديد يحتاج جهدا ذاتيا وينطلق من الثقة في الله، وتابع أن من شروط مواجهة التحديات الانتخابية: "توسيع التغطية ما أمكن ذلك"، و"التعريف بالحصيلة الحكومية وحصيلة الجهات والجماعات".

وبخصوص تدبير الحكومة لجائحة كورونا، قال العثماني، إن تدبيرنا للجائحة يستند على معطيات علمية ولا يمكن أن نغامر بصحة المواطنين وبالانعكاسات السلبية لارتفاع حالات الإصابة على المنظومة الصحية وعلى الاقتصاد.

وأبرز العثماني، أن الحكومة نجحت بتعليمات جلالة الملك في تدبير تداعيات جائحة كورونا سواء على المستوى الصحي وخاصة حملة التلقيح أو على المستوى الاقتصادي.

وأشار العثماني، إلى أن الجائحة ستؤثر على الحملة الانتخابية، لافتا الانتباه إلى أنه مع توسع حملة التلقيح يمكن تخفيف الإجراءات الاحترازية، مما قد يسمح بتنظيم الانتخابات بالتواصل عن قرب.

وبخصوص حصيلة "المصباح" في التدبير الحكومي والجماعي، أكد العثماني، أنها مشرفة ويحق لأعضاء الحزب أن يفتخروا بها.

 

التعليقات

أضف تعليقك