المصلي: رصدنا 160 فضاء للأشخاص في وضعية الشارع وتمت إعادة 4500 متشرد لأسرهم

المصلي: رصدنا 160 فضاء للأشخاص في وضعية الشارع وتمت إعادة 4500 متشرد لأسرهم
الثلاثاء, 11. مايو 2021 - 15:23

قالت جميلة المصلي، وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، إنه تم رصد 160 فضاء للأشخاص في وضعية الشارع خلال فترة جائحة "كورونا" من غير مؤسسات الرعاية الاجتماعية، مبرزة أن المراكز المتخصصة للأشخاص المختلين عقليا تعاني من بعض الضعف وهو ليس وليد اليوم وليس وليد هذه الحكومة ولكن نتيجة عقود وتدبير معين تؤكد الوزيرة.

وأوضحت المصلي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، يوم الثلاثاء 11 ماي الجاري، أنه تم خلال العملية الوطنية، خلال فترة الحجر الصحي الشامل، تجميع أكثر من 6500 شخص في وضعية الشارع، مشددة على أن هذه العملية تعتبر مجهودا وطنيا من قبل كل المتدخلين والشركاء.

وأفادت الوزيرة، في هذا الصدد، أنه تم إرجاع 4500 شخص الى أسرهم في إطار وساطة اجتماعية، وهو رقم مهم وأدعو الجامعة المغربية أن تشتغل في أبحاثها عن هذا الموضوع تؤكد الوزيرة.

وأكدت المتحدثة ذاتها، أن الحكومة تولي لقضايا التضامن والتماسك الاجتماعي أهمية كبرى سواء في البرنامج الحكومي أو في البرامج التي تقوم بها الوزارة المعنية، أو من خلال مؤسسة التعاون الوطني كفاعل مؤسساتي يقوم بدور مهم في هذا المجال، أو سواء من خلال مجموعة من البرامج كبرنامج "مدن بدون أطفال في وضعية الشارع" و"برنامج الإسعاف الاجتماعي" الذي تسعى الوزارة الى توسيعه حيث رصدت ميزانية مهمة له.

وأبرزت المصلي، أن الوزارة تعمل على تعزيز مجموعة من الشراكات من خلال إبرام اتفاقيات مع مجموعة من الجماعات الترابية لبناء مراكز جديدة من أجل إعادة الإدماج.

واعتبرت الوزيرة، أن معالجة موضوع الأشخاص المختلين عقليا يجب أن يتم في إطار مقاربة استباقية وتقوية التماسك الأسري، مشيرة إلى أن الوزارة تشتغل على سياسة عمومية مندمجة لحماية الأسرة المغربية والنهوض بها، مبينة أن من الأسباب الرئيسية لخروج الأشخاص المختلين الى الشارع هو التفكك العائلي أو مشاكل نفسية، وشددت على أن هذه المشاكل إذا تمت معالجتها بمقاربة استباقية فإن النتائج ستكون أفضل.

التعليقات

أضف تعليقك