ابراهيمي: جرائم الاحتلال ضد الفلسطينيين دليل على عنصرية الكيان الصهيوني

ابراهيمي: جرائم الاحتلال ضد الفلسطينيين دليل على عنصرية الكيان الصهيوني
السبت, 15. مايو 2021 - 21:36

أكد رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، مصطفى ابراهيمي، أن الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطيني، التي نظمت اليوم السبت أمام البرلمان المغربي، تأتي عقب المأساة التي شهدها قطاع غزة بعد الهجوم الهمجي للكيان الصهيوني على القطاع واستهداف المدنيين والأطفال، بالتزامن مع تصاعد الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى وأحياء فلسطينية بالمدينة.

جاء ذلك، في تصريح أدلى به لـ  "pjd.ma" على هامش مشاركته في وقفة تضامنية نظمت أمام البرلمان، مساء اليوم السبت 15 ماي الجاري، للتنديد بالمجازر التي ارتكبها الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني، مستنكرة الصمت الدولي إزاء ما يقترفه الاحتلال الاسرائيلي.

وفي هذا السياق، سجل ابراهيمي، أن عددا من الدول العربية والإسلامية هبت لنصرة القضية الفلسطينية وسكان القدس الشريف، والتعبير عن احتجاجها وإدانتها الشديدة للعدوان الصهيوني في القدس وقطاع غزة وفي الضفة الغربية، مؤكدة على ضرورة وقف أي ممارسات تنتهك حُرمة المسجد الأقصى.

واعتبر رئيس فريق "المصباح" بالغرفة الأولى، أن الجرائم الذي يرتكبها الاحتلال بحق الفلسطينيين، تعد دليلا على أن النظام الصهيوني هو نظام عنصري، وأن الشعب الفلسطيني، لن يستسلم رغم مرور 73 سنة على النكبة وأنه شعب يبرهن دائما على أنه قادر على فك هذا الاحتلال ولن يوجد هناك حل إلا بتحرير كل تراب فلسطين.

التعليقات

أضف تعليقك