بالصور.. إسماعيل هنية يستقبل زعماء الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية

بالصور.. إسماعيل هنية يستقبل زعماء الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية
السبت, 19. يونيو 2021 - 17:21

استقبل إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، يوم السبت 19يونيو 2021، بمقر إقامته ببوزنيقة، عددا من قادة الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية.

وهكذا استقبل هنية، مرفوقا بوفد حماس، الأمين العام لحزب الاستقلال نزار بركة، و الأمين العام لحزب التقدم و الاشتراكية نبيل بنعبد الله، كم سبق أن استقبل أحمد اخشيشن نائبا عن عبد اللطيف وهبي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، الذي كان في مهمة بالجنوب. أما إدريس لشكر الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي فقد اعتذر في الأخير بسبب نشاط حزبي بمدينة تطوان بالشمال.

كل قيادات الاحزاب الحاضرة، والتي كانت مرفوقة بأعضاء من قياداتها الحزبية، عبروا عن دعمهم المطلق للشعب الفلسطيني في نضاله المشروع ضد الاحتلال الإسرائيلي، كما أكدوا على أهمية وحدة الصف الفلسطيني وتجاوز الانقسام،  وذكروا بالدور الطلائعي للمغرب ملكا وحكومة وشعبا وأحزابا سياسية، للدفاع عن القدس و فلسطين. 

من جهته، عبر عنه بنجلون الأندلسي رئيس الجمعية المغربية لمساعدة الكفاح الفلسطيني، الذي ذكر بالدور التاريخي الذي لعبته الجمعية منذ تأسيسها، ووقوفها بجانب المقاومة حتى تحرر فلسطين.

 ونفس الموقف عبر عنه النقيب عبدالرحمن بنعمرو الذي مثل مجموعة العمل الوطني من أجل فلسطين ، وكان مرفوقا بنائب منسق المجموعة الدكتور الغوتي والكاتب العام للمرصد المغربي ضد التطبيع عزيز هناوي، حيث هنأت المجموعة "حماس" على الفوز في معركة سيف القدس، وعبرت عن التزام كل مكوناتها بالدعم الامشروط للمقاومة.

من جهة أخرى استقبل هنية الزعيم الوطني محمد بنسعيد آيت إيدر الذي رغم كبر السن أبى إلا أن يزور الزعيم الفلسطيني بمقر إقامته للتعبير عن سعادته بهذه الزيارة و التذكير بما قامت به المقاومة المغربية كذلك لدحر الاستعمار.

خلال كل تلك اللقاءات كان إسماعيل هنية يعبر عن تقديره لكل الأحزاب السياسية المغربية و كل هيآت المجتمع المدني الداعمة لفلسطين، وشكر المغرب على مواقفه الثابتة من فلسطين، و شكر في كل المحطات حزب العدالة و التنمية ورئيس الحكومة الدكتور سعد الدين العثماني على هذه الدعوة التي مكنت من التواصل مع الطيف السياسي بالمغرب، و برئيس مجلس النواب الحبيب المالكي ورئيس مجلس المستشارين الأستاذ حكيم بنشماس. وصرح هنية أنه لاحظ العناية التي يحظى بها الوفد من قبل السلطات المغربية، وشكر جلالة الملك على كل ما قدمه من رعاية للوفظ، كل ما يقدمه من أجل القضية الفلسطينية ، ودوره الأساسي في موضوع القدس بصفته رئيسا للجنة القدس.

التعليقات

أضف تعليقك