أهالي الشيخ جراح يواصلون صمودهم أمام الاعتداءات الاسرائيلية

أهالي الشيخ جراح يواصلون صمودهم أمام الاعتداءات الاسرائيلية
الأربعاء, 23. يونيو 2021 - 12:01

يواصل المستوطنون اعتداءاتهم على الفلسطينيين وممتلكاتهم في الضفة الغربية والقدس المحتلتين، وذلك لتضييق الخناق عليهم ودفعهم نحو ترك أراضيهم ومنازلهم. وتتركز الاعتداءات والاقتحامات على المسجد الأقصى المبارك والأحياء المحيطة به لغرض تهويدها.

وفي هذا السياق، اقتحم أمس عشرات المستوطنين بقيادة عضو الكنيست من حزب “الصهيونية الدينية” اليميني الفاشي بتسلئيل سموتريتش ومدير جمعية “عطيرت كوهانيم” الاستيطانية القائمة على قضية الاستيلاء على المنازل في محاكم الاحتلال، حي كل من الشيخ جراح وبطن الهوى في بلدة سلوان المهددة منازل عدد من عائلاتهما بالاستيلاء، وتصدى لهم أهالي الحي ومنعوهم من تحقيق مرادهم.

وقال أحد أصحاب المنازل المهددة، وفق ما أورده " القدس العربي"، إن المستوطنين حاولوا اقتحام 3 منازل في الحي تعود لعائلات ذياب والكرد وقاسم، وسط استفزاز الأهالي، وهددوهم بإخلائهم من منازلهم لصالح المستوطنين خلال مدة زمنية (شهر واحد). وأضاف أن محاولة الاقتحام قوبلت باشتباكات بالأيدي مع الاهالي، الذين تصدوا لمجموعات المستوطنين.

هذا، واعتقل جنود الاحتلال شابين وأصابوا 20 منهم خلال قمعهم للأهالي الذين خرجوا للدفاع عن أنفسهم وبيوتهم.

وكان أهالي حي الشيخ جراح قد شهدوا أول من أمس الإثنين اعتداءات نفذها المستوطنون وعناصر الشرطة على المواطنين الفلسطينيين.

إلى ذلك عقدت فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة عصر أمس الثلاثاء، اجتماعها الدوري الذي ناقشت فيه آخر التطورات والمستجدات على الساحة الفلسطينية. وطالبت الفصائل الوسطاء بالضغط على الاحتلال للإسراع برفع الحصار عن قطاع غزة وإنهاء ملف إعادة إعمار ما دمره الاحتلال، وضرورة وقف الاستفزازات في القدس والشيخ جراح وبطن الهوى، مؤكدة أن المقاومة لن تقف مكتوفة الأيدي جراء هذه المماطلة والتسويف. وشددت على ضرورة استعادة الوحدة وترتيب البيت الفلسطيني الداخلي وتشكيل قيادة وطنية موحدة مؤقتة تضم كافة فصائل العمل الوطني وفصائل المقاومة.

 

التعليقات

أضف تعليقك