النجامي: المشاركة المكثفة في الاستحقاقات القادمة من شأنها محاصرة لوبيات الفساد والتحكم بجهة كلميم وادنون

النجامي: المشاركة المكثفة في الاستحقاقات القادمة من شأنها محاصرة لوبيات الفساد والتحكم بجهة كلميم وادنون
الأحد, 18. يوليو 2021 - 12:38
عبد النبي اعنيكر

دعا عبد الله النجامي، الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة كلميم وادنون، عموم المواطنين والفاعلين السياسيين إلى تحمل مسؤولياتهم التاريخية، والمساهمة كل من موقعه في أن تتبوأ جهة كلميم وادنون المكانة المتقدمة التي تستحقها، بالنظر الى الإمكانات والثروات الطبيعية التي تزخر بها.

وأكد النجامي في لقاء صحفي أجرته معه جريدة "الصحراء اليومية" أمس السبت، أن أيدي "المصباح" ممدودة لكل الغيورين والشرفاء من الفاعلين السياسيين الذين يريدون النهوض بتنمية الجماعات الترابية بجهة وادنون، وأن يجني المواطنون ثمار هذه التنمية، بتحسين خدمات القرب وتجويد التجهيزات الأساسية.

واعتبر المتحدث ذاته أن المشاركة السياسية المكثفة للمواطنات والمواطنين في الاستحقاقات الانتخابية القادمة من شأنها محاصرة لوبيات الفساد والتحكم بجهة كلميم وادنون، داعيا الساكنة إلى جعل الانتخابات فرصة لمعاقبة سياسية لمن كانوا سببا في تعطيل وعرقلة قطار التنمية بجهة كلميم وادنون.

في مقابل ذلك، دعا النجامي الأحزاب السياسية إلى تحمل مسؤوليتها التاريخية، عبر تقديم نخب قادرة على الاستجابة لتطلعات وانتظارات ساكنة جهة كلميم وادنون، ومحاصرة النخب التي جعلت من المسؤوليات الانتدابية مرتعا لاستغلال النفوذ ومراكمة الثروات والاغتناء غير المشروع، والقطع مع كل الممارسات البائدة المسيئة للعمل السياسي.

وأبرز القيادي الجهوي أن العدالة والتنمية يمثل نموذجا متفردا في اختيار مرشحيه للاستحقاقات الانتخابية المقبلة، في ضوء ديمقراطيته الداخلية ومساطره التنظيمية، والتي تفضي إلى اختياره لخيرة أبنائه من النساء والشباب في لوائحه الانتخابية.

وقال النجامي إن لوائح حزب "المصباح" المحلية والجهوية والبرلمانية ستخلق مفاجأة، مبرزا أن الحزب "سيتصدر بحول الله الاستحقاقات الانتخابية المقبلة"، مؤكدا جاهزية الحزب بجهة كلميم وادنون لخوض الاستحقاقات الانتخابية بكل مسؤولية والتزام وتنافس شريف.

وفي حديث عن التحالفات المقبلة المتعلقة بانتخابات 2021، شدد النجامي أن الحديث عنها سابق لأوانه، مبينا أن تنمية المدن والاقاليم بجهة كلميم وادنون وادنون والارتقاء بها وساكنتها سيظل خيارا ثابتا للحزب بتعاون وتشارك مع كل الغيورين.

وأشاد المتحدث ذاته بأداء منتخبي حزب "المصباح" بجهة كلميم وادنون خلال العهدة الإنتدابية الراهنة، منوها بنزاهتهم ونظافة أيديهم، ووفائهم للعهود والالتزامات مع ساكنة الجهة وحلفائهم في التدبير لمجلس الجهة قبل وبعد البلوكاج.

واعتبر النجامي أن البرامج الانتخابية لحزب "المصباح" على صعيد جهة كلميم وادنون، هي برامج واضحة، أساسها خدمة الساكنة ومعالجة اختلالات الشأن العام الجهوية والمجالية، والتعاون بكل مسؤولية والتزام مع كل الغيورين والشرفاء.

التعليقات

أضف تعليقك