برلمان "المصباح" يستنكر خروقات الانتخابات التي أفضت لنتائج "لا تعكس الخريطة السياسية"

برلمان "المصباح" يستنكر خروقات الانتخابات التي أفضت لنتائج "لا تعكس الخريطة السياسية"
الأحد, 19. سبتمبر 2021 - 12:28

استنكر المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، الخروقات والاختلالات التي شهدتها انتخابات 8 شتنبر 2021، "سواء ما تعلق بالتعديلات التراجعية التي طالت القوانين الانتخابية، أو ما ارتبط بالتشطيبات والتسجيلات المكررة بمناسبة المراجعة الاستثنائية للوائح الانتخابية، أو الاستعمال الكثيف للمال".

وتابع المجلس الوطني لحزب "المصباح" في بيانه الختامي الصادر عن دورته الاستثنائية المنعقدة يوم السبت 18 شتنبر 2021، معددا هذه الخروقات والاختلالات "والتلاعب بالمحاضر، وعدم تسليم بعضها، وتسليم بعضها الآخر خارج مكاتب التصويت، أو التوجيه المباشر للناخبين يوم الاقتراع، أو التأخر غير المبرر في الإعلان عن أسماء الفائزين، وعدم الكشف لحد الآن عن النتائج التفصيلية وتوزيع الأصوات، وغيرها من أشكال الإفساد الانتخابي".

وأكد البيان الذي توصلpjd.ma بنسخة منه، أن هذه الخروقات والاختلالات "أفضت إلى إعلان نتائج لا تعكس حقيقة الخريطة السياسية والإرادة الحرة للناخبين وتشكل انتكاسة لمسار تجربتنا الديمقراطية ولما راكمته بلادنا من مكتسبات في هذا المجال".

إلى ذلك، وجه المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، التحية للمواطنات والمواطنين الذين صمدوا وصوتوا بقناعة وحرية.

كما نوه بالجهود المعتبرة التي بذلها مناضلو ومناضلات الحزب وهيئاته وقيادته خلال الاستحقاقات الانتخابية الأخيرة، "رغم كل الضغوطات التي مورست على مناضلي ومرشحي الحزب من طرف بعض الخصوم السياسيين، وانخرط فيها بشكل مؤسف بعض رجال السلطة، والتي تتنافى مع مبادئ الحياد، وأسس وقواعد التنافس الشريف التي ينبغي أن تطبع كل استحقاق انتخابي حر ونزيه".

 

التعليقات

أضف تعليقك