خروقات انتخابية بالجملة بمولاي يعقوب

قراءة : (22)


28-02-13
استنكر سعيد بنحميدة، مدير الحملة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية بدائرة مولاي يعقوب، الخروقات الانتخابية السافرة التي يرتكبها أنصار بعض المرشحين يوم الاقتراع، مضيفا أن إدارة حملة العدالة والتنمية قدمت لحد الآن ثلاث شكايات لوكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بفاس بخصوص هذه الخروقات الانتخابية.


وأضاف بنحميدة في اتصال هاتفي مع pjd.ma أن الخروقات الانتخابية المرتكبة من طرف أنصار بعض المرشحين خاصة من حزبي الحمامة  والسنبلة، "مازالت مستمرة ومازلت إدارة الحملة تحرر شكايات لإحالتها على ممثلي السلطات المشرفة على العملية الانتخابية".


وبعد أن أوضح بنحميدة أن الخروقات المرتكبة يوم الاقتراع تتعلق باستعمال سيارات لنقل المواطنين لمكاتب التصويت، وتوزيع المال، والقيام بحملة انتخابية لاستمالة أصوات الناخبين، أكد أن استمرار هذه الخروقات سيحول هذه الانتخابات إلى فوضى كبيرة، مطالبا السلطات المحلية باتخاذ إجراءات صارمة للضرب على أيدي كل مرتكبي الخروقات الانتخابية.
 
أحمد الزاهي