بسبب الإقصاء السطي يُهدد باللجوء إلى القضاء

بسبب الإقصاء السطي يُهدد باللجوء إلى القضاء
الأربعاء, 11. مايو 2022 - 13:34

استنكر خالد السطي المستشار عن نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بمجلس المستشارين، الإصرار على إقصاء نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب التي تعتبر القوة النقابية الثالثة في المغرب في القطاع الخاص بـ 2500 مندوب، مستنكرا إقصاءها من المجلس الاقتصادي والإجتماعي والبيئي، وعدم تطبيق القانون التنظيمي الذي يفصل بين القطاع العام والخاص، وقال إنه وجه طعنا لرئيس الحكومة ولوزير الشغل لكنه لم يتلق أي جواب، مردفا" ننتظر جوابكم قبل اللجوء إلى القضاء لأنه هو من سينصفنا بعدما لم تنصفونا أنتم".

ونبه السطي في تعقيبه خلال الجلسة الشهرية لرئيس الحكومة بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء 10 ماي الجاري، إلى تحول جلسة رئيس الحكومة الشهرية إلى دورية بمجلس المستشارين بسبب التغيب الدائم لرئيس الحكومة، وقال مخاطبا رئيس الحكومة" عليكم بالاجتهاد لتشرفوا مجلس المستشارين شهريا لأننا عندنا مجموعة من الملفات لنناقشها معكم.."

وفي ما يخص ملف الحوار الاجتماعي، انتقد السطي غياب الوعود الانتخابية التي أطلقتها الحكومة قبيل الانتخابات في الاتفاق الثلاثي مع النقابات، وأردف "لا توجد زيادة 2500 درهم التي وعدتم بها المغاربة في التعليم، وغياب دعم 1000 درهم للمسنين، وعدم إدماج الأساتذة المتعاقدين في الوظيفة العمومية، و غياب الزيادة العامة في الأجور عكس الاتفاقات السابقة..".

وأبرز أن قطاع التعليم بالرغم من الاتفاقات المرحلية، إلا أن الاحتجاجات لا تزال إلى حدود اليوم من قبل فئات كثيرة، المتصرفون التربويون، المتعاقدون، حاملو الشهادات جميعهم تم حرمانهم من بعض المباريات التي أجريت اليوم يقول السطي.

هذا واستغرب المتحدث ذاته، كيف أن بعض النقابات رفضت اتفاق 2016 والذي تضمن مكتسبات أكثر من هذا الاتفاق الحالي وقبلت بهذا الإتفاق، مشيرا في موضوع آخر، إلى أن الجائحة كشفت عن هشاشة العمالة بالمغرب حيث هناك مجموعة من الضحايا تأثروا بها، وقال مخاطبا رئيس الحكومة "أقبرتم لجنة اليقظة الاقتصادية ونطالبكم بإحداث لجنة اليقظة الاجتماعية لمسايرة المتضررين من الجائحة".

التعليقات

أضف تعليقك