مختارات الصحافة.. متى توقف الحكومة الزراعات المستنزفة للفرشة المائية ببلادنا؟

يومية المساء

أزمة الجفاف ونقص المياه الصالحة للشرب باتت تؤرق المغاربة، صحيح أن الحكومة أعلنت عن بعض التدابير للتعامل مع الأمر، إلا أنها لم تتخذ أي إجراء لوقف الزراعات المستنزفة للفرشة المائية، هذا ما تتوقف عنده جريدة المساء، في عدد اليوم الخميس 11 غشت 2022، من خلال نافذة “قهوة الصباح”.

وهذا نص المقال كاملا:
أعلنت وزارة التجهيز والماء عن “حالة الطوارئ المائية” في مواجهة موجة الجفاف غير المسبوقة التي تعرفها المملكة، بسبب نقص الموارد المائية وكثرة الاستهلاك.
الأنباء التي كشفت عنها الوزارة أكدت أنها عازمة على اتخاذ كافة التدابير الاستعجالية لتأمين التزود بالماء الشروب، موازاة مع بلورة حلول هيكلية لمواجهة أزمة ندرة الموارد المائية، تتعلق على وجه الخصوص بتحويل الماء بين أحواض سبو وأبي رقراق، وتنزيل برنامج طموح لإنجاز محطات تحلية بكل من الدار البيضاء والداخلة وآسفي وكلميم والناظور.
الحكومة، ومن أجل مواجهة الأزمة غير المسبوقة للمياه، تعتزم القيام بتوسيع الاعتماد على إعادة استعمال المياه العادمة المعالجة لأغراض سقي المساحات الخضراء، كما هو الشأن حاليا بالنسبة لمدن الرباط وطنجة وتطوان، واعتمادها كذلك في سفي الأراضي الفلاحية والاستعمالات الصناعية وحاجيات الفنادق السياحية.
من الجيد أن تتخذ الحكومة هذه الإجراءات من أجل الحفاظ على المياه وحل الأزمة الخانقة التي تتخبط فيها مناطق متعددة من البلاد بسبب نقص المياه، غير أن الأمر الذي يبقى أن الأكثر إلحاحا هو تغيير التوجهات الفلاحية الكبرى للبلاد، من خلال الاستغناء عن الزراعات المستنزفة للفرشة المائية، خاصة في المناطق الجافة كزاكورة وغيرها، إلى جانب دعوة المستهلكين الكبار للمياه إلى ترشيد استعمالها للتخفيف من العجز المالي الذي تعاني منه البلاد في انتظار ما ستجود به السماء خلال الشتاء المقبل.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.