خلفت إصابة 9 مستوطنين.. "حماس": عملية القدس دليل تمسك الفلسطينيين بخيار المقاومة

خلفت إصابة 9 مستوطنين.. "حماس": عملية القدس دليل تمسك الفلسطينيين بخيار المقاومة
الأحد, 14. أغسطس 2022 - 14:19

أصيب 9 مستوطنين اسرائيليين، بعد منتصف ليل السبت/الأحد، بجراح وصفت 3 حالات منهم بأنها خطيرة، في عملية إطلاق نار قرب حائط البراق في البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة.
وأعلن جيش الاحتلال اعتقال منفذ عملية إطلاق النار الشاب أمير الصيداوي (26 عامًا) من سكان مدينة القدس المحتلة، حيث أطلق 10 رصاصات خلال 10-15 ثانية، على حافلة ومركبتين للمستوطنين قرب حائط البراق، وانسحب من المكان.
وتعليقا على العملية، قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية عن مدينة القدس، محمد حمادة، إن عملية القدس تتجلى فيها الصورة الحقيقية لواقع الشعب الفلسطيني المتمسك بخيار المقاومة والوفي لوصية الشهداء وفي مقدمتهم إبراهيم النابلسي.
وأكد حمادة، وفق ما ورد في "وكالة شهاب"، أن هذه العملية رد على جرائم الاحتلال في غزة ونابلس، وأن الشعب الفلسطيني ماضٍ في مقاومته ومقارعته للمحتل، بكل الوسائل والأساليب التي تفاجئ الاحتلال.
واعتبر أن زمان ومكان العملية كلها رسالة قوية للرد على عدوان الاحتلال في القدس، معتبرا أن "العملية حطمت كل مراهنات الاحتلال على وقف مد العمليات بما يسمى عملية "كاسر الأمواج".
وشدد على أن "المقاومة لا زالت مشتعلة، والشباب الثائر في الضفة والقدس وغزة جاهز لمقاومة هذا الاحتلال"، مشيرا إلى أن العملية توجه صفعة كبيرة لكل من يراهن ويمارس التنسيق الأمني مع الاحتلال.

التعليقات

أضف تعليقك