تدنيس للأقصى وهدم ومصادرة للأراضي.. هذه أبرز انتهاكات الاحتلال للقدس خلال النصف الأول من غشت

تدنيس للأقصى وهدم ومصادرة للأراضي.. هذه أبرز انتهاكات الاحتلال للقدس خلال النصف الأول من غشت
الأربعاء, 17. أغسطس 2022 - 18:12

واصل مئات المستوطنين الإسرائيليين اقتحاماتهم واعتداءاهم على المسجد الأقصى المبارك، وبشكل شبه يومي، تحت حماية الجنود المدججين بالسلاح، خلال الأسبوعين الأول والثاني من شهر غشت 2022.
جاء ذلك في تقرير حول الاعتداءات الصهيونية على مدينة القدس والمسجد الأقصى المُبارك، الصادر عن وحدة القدس بوزارة الأوقاف والشئون الدينية بغزة، وقسم القدس في هيئة علماء فلسطين، توصل pjd.ma بنسخة منه، والذي قال إن اعتداءات المستوطنين على المسجد الأقصى تشهد تطورا خطيرا.
ووفق المصدر ذاته، شهد النصف الأول من شهر غشت الحالي، اقتحام ما لا يقل عن 3200 متطرف يهودي، للمسجد الأقصى المُبارك في زيادة لنسبة المقتحمين عن الأشهر الماضية، كما دنّس المستوطنون المسجد الأقصى المُبارك بأداء صلوات تلمودية علنية، في حين استمع آخرون إلى شروحات حول أُسطورة الهيكل المزعوم.

هدم وتهويد وتجريف:
أكد التقرير استمرار أذرع الاحتلال في استهداف منازل الفلسطينيين ومنشآتهم، بالقدس وببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى وفي بلدة أبو ديس، جنوب شرق القدس المحتلة، كما تم تجريف أراضٍ وهدم منشآت زراعية في العيساوية والزعيّم، وهدم تجمعات سكنية في بلدة جبع شمال شرق القدس المحتلة، وهدم تجمع النبي موسى البدوي، وهدم منزل في بيت حنينا شمال القدس المحتلة.

استيطان واستيلاء على الأراضي:
وذكر التقرير أن لجنة التخطيط والبناء الإسرائيلية، صادقت على مخطط بناء 1500 وحدة استيطانية في القدس المحتلة، وأنه يواصل مخططه للاستيلاء على 500 دونماً من أراضي البلدة، من أجل السيطرة على كل ما هو فلسطيني داخل مدينة القدس المحتلة، ضمن المساعي التهويدية لها، وتحاول سلطات الاحتلال مصادرة عشرات الدونمات من المناطق الشرقية للقدس.

التعليقات

أضف تعليقك