تصريحات بايتاس تجر عليه غضب اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين 

عبرت المكتب الوطني للجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين، عن استغرابه للتناقض الغريب وغير المفهوم، للتصريحات الصادرة عن الناطق باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، حول نتائج تحقيق مفتشية وزارة الصحة، في حادث وفاة طبيب المسالك البولية بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء.
وشدد المكتب في بلاغ توضيحي نشره بصفحته على فيسبوك، 8 شتنبر 2022، أن تصريحات بايتاس، تأتي في وقت ما تزال اللجنة التي أوفدتها المفتشية العامة تستمع لعدة أطراف على علاقة بالملف، منها جمعية الأطباء المقيمين بالمستشفى الجامعي ابن رشد، وكذا زملاء المرحوم بمصلحة المسالك البولية بنفس المستشفى، والذين جالسو اللجنة وأعضاءها خلال نفس توقيت نشر هذا الخبر.
وعبر المصدر ذاته، عن التزام المكتب التام، بتبني هذا الملف والدفاع عن حق المرحوم وعائلته في تحقيق شامل لا تشوبه تناقضات ولا يحمل في طياته صكوك غفران جاهزة يتم توزيعها باسم الجهات المسؤولة.
وتابع البلاغ، كما نتمنى أن يخرج الناطق الرسمي باسم الحكومة لتبرير هذا السهو أو التناقض الذي وقع فيه بإعلانه عن نتائج تحقيق لازالت أطواره سارية ولازالت اللجنة المكلفة به تستمع لمجموعة من المتدخلين في الملف، في انتظار تمحيص المعطيات التي تم جمعها وتنقيحها وصياغة تقريرها النهائي الدي يحمل خلاصات التحقيق فقط.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.