نقابة التعليم العالي تستنكر بشدة تطبيع جامعة عبد المالك السعدي مع الكيان الصهيوني

عبر المكتب الجهوي للنقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي بطنجة تطوان الحسيمة، عن استنكاره لإقدام جامعة عبد المالك السعدي على إقحام مؤسسات التعليم العالي في متاهة التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب، تحت مسميات الشراكة والتعاون في ميادين علمية يتقنها الأساتذة الباحثون المغاربة.
وذكرت المكتب النقابي الجامعي، في بلاغ توصل pjd.ma بنسخة منه، صدر الخميس 15 شتنبر 2022، ردا على توقيع الجامعة لمذكرة تفاهم مع إحدى جامعات الكيان الصهيوني، أن استقبال رئيس الجامعة لنظرائه “الإسرائيليين” لا يعني سوى الرئيس وحده، ولا يمثل الأساتذة الباحثين.
ودعا البلاغ كل الأساتذة في مختلف مؤسسات الجامعات المغربية إلى “التصدي لكل الفعاليات والمبادرات التطبيعية التي تستهدف اختراق الجامعة المغربية ومؤسسات التعليم العالي، وتدنيس حرمها، وتلويث سمعتها، بهدف النيل من صمودها وكسر مناعتها التاريخية”.
وأكد المكتب في بلاغه، أن القضية الفلسطينية ستبقى حية في ضمير الجامعة والجامعيين وكل المغاربة، وذلك تماشيا مع المبادئ والقناعات التي عبرت عنها النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، في السابق والآن.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.