ابن كيران: السلطة وُجدت لخدمة المواطن لا للتسلط عليه أو التحكم في الانتخابات

المحجوب لال

أكد الأستاذ عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن السلطة ليس لها الحق أن تتحكم في المواطنين واختياراتهم الانتخابية، بل إن المواطن له الحق المطلق في التصويت على من يريد.

وأضاف ابن كيران في كلمة له خلال لقاء تواصلي بجرسيف، السبت 24 شتنبر 2022، لدعم مرشح العدالة والتنمية للانتخابات النيابية الجزئية، قائلا، السلطة، حسب الدستور وحسب ما يقول جلالة الملك، وُضِعت لخدمتنا لا للتسلط علينا، لكن، يوضح ابن كيران، لا نبالغ في انتقادهم ولا نظلمهم أيضا.

وشدد المتحدث ذاته، أن المطلوب اليوم هو تصحيح قواعد العمل، إن أردنا أن تتقدم بلادنا، أو نعالج الإشكالات التي لدينا، بما يمكننا من التقدم والمضي للأمام، ونتحسن ونحقق المزيد من العدالة.

ونبه ابن كيران إلى أن المواطن هو السياسة وهو كل شيء، مشيرا إلى أن المواطن يفوض جلالة الملك تسيير الوطن من خلال البيعة، المتجسدة في التصويت على الدستور، ثم يساهم من خلال التصويت في الانتخابات على انتخاب من يساهم في إدارة الشأن العام، مما يبين أهمية العملية الانتخابية، وفق المتحدث ذاته.

فالسياسة، بحسب الأمين العام، هي التي تقرر كل شيء، تقرر في التعليم والصحة والشغل وغيرها، بل وتقرر أيضا في مستوى محاربة المخدرات، التي تنتشر اليوم في الشارع المغربي، وتسبب جرائم اجتماعية في حق الأصول، بشكل لم نكن نسمع بمثله من ذي قبل، وتابع، “أشياء مؤسفة ومؤلمة تحدث في المجتمع، لأن بعضنا باع أصواته لتجار الانتخابات، والذين منهم أباطرة مخدرات”.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.