ابن كيران: سأتحمل مسؤوليتي مهما وقع.. ولو كانت روحي ثمنا لذلك

المحجوب لال

دعا الأستاذ عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عموم المواطنين إلى القيام بدورهم وواجبهم تجاه وطنهم ومجتمعهم، قائلا، وأنا بدوري سأتحمل مسؤوليتي، مهما وقع، ولو كانت روحي ثمنا لذلك.

وأضاف ابن كيران في كلمة خلال لقاء تواصلي لدعم مرشح الحزب للانتخابات النيابية الجزئية بجرسيف، السبت 24 شتنبر 2022، أقول هذا لأنني أؤمن بعد الله سبحاته وتعالى بالوطن وبالبلد، وأريدكم أن تكونوا رجالا، تقفون في وجه الفساد والانحراف.

ومن هذا الانحراف، يقول المتحدث ذاته، ما يريده البعض من تغيير لأحكام الإرث التي جاءتنا من عند الله سبحانه وتعالى، ودعوات بعضٍ آخر لتقنين الإجهاض والسماح به، فضلا عن نشر آخرين للمخدرات بشكل غير مسبوق.

هذه الآفات والأفعال، وفق ابن كيران، تهدد الأسرة المغربية في وجودها واستقرارها، ولذلك نحن نقف في وجه هذا كله، لأن المغاربة شعب كبير وعريق “وما بغيناه اطيح”.

ونبه ابن كيران إلى أن ما يقع ليس بعيدا عن السياسة، بل هو جزء منها، ولذلك، يقول الأمين العام، على المواطن أن يصوت في الانتخابات بنزاهة، ودون مقابل مالي.

وأوضح ابن كيران، أن حضوره إلى هذا اللقاء، هو تأكيد منه ومن حزب العدالة والتنمية، بأنه يثق في البلد وفي العمل السياسي، مشيرا إلى أن الانتخابات وإقناع المواطنين بالتصويت، أداة تحدد مستقبل البلد وحقوق المواطنين، داعيا الناخبين إلى تحمل مسؤوليتهم أيضا، وأن يعطوا أصواتهم لمن يستحقها، وبشكل حر، وأن ينتصروا للمبادئ والصالح العام.

شاهد أيضا
شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.